يـوم المـرأة العالمـي 8 مـارس 2013
صــوت المــرأة ثــورة


          يأتي يوم المرأة العالمي هذا العام في لحظة قاسية من لحظات تاريخنا الوطني ومسار حركتنا النسائية، ليشهد على نضال النساء المصريات من أجل تحقيق مطالب ثورتنا المجيدة وإعلاء قيم العدالة والمساواة والحرية والكرامة. وإننا – نحن النساء المصرات - نجد أنفسنا اليوم، وللعام الثالث على التوالي منذ انطلاق الثورة المصرية، عاجزات عن الاحتفال بما حققناه من إنجازات، في خضم ما يعانيه أبناء وبنات وطننا الغالي من استمرار سياسات القمع والقهر والظلم والعدوان .. ولكننا نظل مع ذلك عازمات على المضي قدما في نضالنا الوطني والثوري في سبيل تحقيق مطالب الثورة وبناء وطننا بما يليق به وبنا.
وقد جاء يوم المرأة العالمي في مارس 2011 بعد نجاحنا في إسقاط مبارك، لنجد أنفسنا تحت حكم العسكر، فاستمر نضال النساء المصريات ضمن صفوف حركة النضال الوطني والثوري، رغم ما تعرضنا له من قمع وقهر وعدوان استباح الأرواح وأسال الدماء وفقأ الأعين وعرى الأجساد – النساء جنبا مع جنب الرجال، أطفالا وشبابا وشيوخا. وتركز نضالنا وقتها على مقاومة الاستبداد العسكري الذي تبدت أولى انتهاكاته بالاعتداء علي النساء في اليوم العالمي للمرأة 8 مارس 2011، ثم في كشوف العذرية التي تعرضت لها الثائرات المصريات بمنتهى الوحشية والإهانة في اليوم التالي مباشرة، 9 مارس 2011، ثم في التعذيب البدنى والنفسي والجنسي للنساء اللاتى تم القبض عليهن في أحداث محمد محمود ومجلس الوزراء في نفس عام الثورة. وقامت من بيننا نساء بتكوين حركة لا للمحاكمات العسكرية، بذلت جهودا خارقة في الكشف عن حالات محاكمة المدنيين عسكريا، مع تقديم كل الدعم والحماية الممكنة لضحايا تلك المحاكمات.
ثم جاء يوم المرأة العالمي في مارس 2012 ونحن في خضم معركتنا مع النظام الجديد، الذي شهد تحالفا بين الحكم العسكري وقوى الإسلام السياسي، والتي اتضحت من خلال أداء البرلمان الذي جاء بتمثيله البائس الهزيل للنساء غير ممثل لغالبية نساء هذا الوطن وغير معبر عن مصالح النساء المصريات: السياسية والاجتماعية والاقتصادية والإنسانية. بل سعى البرلمان للبدء في انتزاع بعض ما اكتسبته النساء المصريات من حقوق نتاج عقود من الكفاح والنضال، فانخرطنا في جهود قانونية لمنع أي محاولة لانتزاع أي حق من حقوق المرأة المصرية. وتواصل نضالنا في فترة كتابة دستور مصر الجديد، وذلك رغم إقصاؤنا واستبعاد النساء ذوات الخبرة والكفاءة عن لجنة صياغة الدستور، ومع ذلك طرحنا رؤيتنا فتم تجاهل كل ما طرحناه من مقترحات بمواد تحفظ حقوق النساء وكافة الفئات الضعيفة والمهمشة، إذ نجح البرلمان المعيب في استبعاد هؤلاء النساء ضمن من تم استبعادهم وإقصاؤهم من ممثلي المجتمع المصري على تنوعه من تشكيل، ليخرج الدستور معيبا معبرا عن لجنة صياغته.
          وها هو ذا يأتي يوم المرأة العالمي هذا العام، مارس 2013، وقد تخلصنا من الحكم العسكري لينتهي بنا الأمر كالمستجير من الرمضاء بالنار. فلم يلتفت النظام الحالي إلى تحقيق أي من مبادئ الثورة: فلا عيش تحقق بل يتم حاليا تقنين حصة كل مواطنة ومواطن في الخبز، ولا عدالة اجتماعية رأينا، ولا حرية أو كرامة إنسانية وجدنا. بل ها نحن نشهد هذه الأيام قمع وقهرا وقتلا وعدوانا .. كما نشهد تحالفا جديدا بين الإخوان المسلمين وماكينة القهر البوليسية، التي تمادت في ممارساتها إلى حد استهداف النشطاء بالخطف والتعذيب والاغتيال، واستهداف الناشطات بالتحرش والعنف الجنسي الذي وصل للتعذيب الجنسي الممنهج كما شهدناه في أعنف درجاته في نوفمبر 2012 ويناير 2013. وها نحن الآن نجد أنفسنا مضطرين نساء ورجالا إلى تشكيل مجموعات حماية لمواجهة العنف الجنسي الممنهج، وفضح تلك الجرائم التي تتعارض مع كافة الشرائع والاتفاقيات الدولية.
وهكذا يحل علينا يوم المرأة العالمي هذا العام وقد اكتسبنا خبرات في النضال السلمي والمواجهة القانونية والثقة في قضيتنا .. وعزيمة على اجتياز الحاضر نحو مستقبل قريب تتحقق فيه مبادئ ثورتنا، ويعلو صوتنا عيش .. حرية .. عدالة اجتماعية .. كرامة إنسانية. لقناعتنا بأن صوت المرأة ثورة .. والمجد للشهداء وثورتنا مستمرة.  

التوقيعات :
تحالف المنظمات النسوية (مؤسسة المرأة الجديدة، مؤسسة المرأة والذاكرة، النديم لتأهيل ضحايا العنف، المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، نظرة للدراسات النسوية، مركز وسائل الاتصال الملائمة للتنمية أكت، جمعية النهوض بالمشاركة المجتمعية، مؤسسة قضايا المرأة المصرية، رابطة المرأة العربية، جمعية بنت الارض، المؤسسة المصرية لتنمية الأسرة، جمعية امي لحقوق الانسان، ملتقى تنمية المرأة، جمعية بشاير، الجمعية المصرية للدفاع عن حقوق الاسرة، مركز القاهرة للتنمية وحقوق الانسان،الاتحاد النسائي المصري ، اتحاد النساء النوعي، اتحاد الجمعيات لمواجهة العنف ضد المرأة. المنظمة المصرية لحقوق الانسان، الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان – مكتب القاهرة ، انتفاضة المرأة في العالم العربي.

تنسيقية العمل الجماهيرى للمرأة، بهية يا مصر، صوت المرأة المصرية ، مبادرة محاميات إلي الامام، الجبهة الوطنية لنساء مصر، مصريات من اجل التغيير، مبادرة شفت تحرش، فؤادة وتتش، برلمان النساء، مبادرة اتكسفوا، ثورة البنات، امسك متحرش، خريطة التحرش، حركة مصرية حرة، حركة المصري الحر، مصر المتنورة ، حملة راعي ضميرك، شباب من اجل العدالة والحرية، الحركة الطلبية للمقاومة، اللجنة الشعبية بشبرا، اتحاد ثوار جنوب المعادي، إئتلاف ثوار مصر، جبهة الشباب الليبرالي، ثوار القاهرة الجديدة، شباب المصريين الاحرار، حركة شباب الوحدة الوطنية، الاتحاد القومي لاستقلال المحاميين
مؤسسة بكرة للدراسات الاعلامية والحقوقية، المعهد الديمقراطي المصري ، مركز مساواة لحقوق الانسان – بورسعيد، جمعية بنت الارض- المنصورة، حركة مناضلات من اجل مصر – المنصورة، جمعية بنت الريف – المنيا، جمعية تعزيز الديمقراطية والمواطنة- المنيا، جمعية مصر لتنمية الديمقراطية- المنيا، مؤسسة كيلو بترا، الااتحاد النسائي الاوربي ، جمعية كليوباترا، مركز الشباب المصري
حزب الدستور، التيار الشعبي ، الحزب المصري الديمقراطي، حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، حزب المصريين الاحرار، حزب التجمع، الحزب العربي الناصري، حزب مصر الحرية،حزب العدل، الحزب الاشتراكي المصري، الحزب الشيوعي المصري، الجبهة الوطنية للتغيير 

هانيا مهيب ، ياسمين البرماوي، شاهندة مقلد، راوية عبد الرحمن، إيناس مكاوي، نازلى شاهين، عزة بلبع، د. منى ذو الفقار، د. محمد البرادعي، د. محمد ابو اللغار، ا. عبد الغفار شكر، د. عمرو حمزاوي، ا. خالد علي، ا. فريد زهران، د. وحيد عبد المجيد ، د. زياد بهاء الدين، م. باسم كامل، ا. مدحت الزاهد ، الكاتبة فتحية العسال، زياد العليمي، خالد عبد الحميد، حافظ ابو سعده، د. عماد جاد، أماني الخياط، صلاح عدلى، راجي سليمان، رامي صبري، الهام عيداروس، منى عزت، سلمى الحسينى، منى منير، هبة عادل، اميرة عبد الفتاح، هانيا الشلقامي، د.هنا ابو الغار، د. منى الغار، د. نادية عبد الوهاب،انتصار السعيد ، جمال فهمي،عبد الله سينماوي، جورج اسحاق، حسام عيسى، شوقية الكردى،ليلى اميرى، الفت عبد ربة، همت عبد ربة، داليا الاسود، مرفت الصعيدى، داليا الاتربي، احمد فوزي، د. الهام عبد الحميد، أنيسة عصام حسونة، تامر الميهي، د. نيفين مسعد، ا. كريمة كمال، د. كريمة الحفناوي ، نور الهدى ذكريا ، كمال ابو عيطة، ا. طلعت فهمي، خالد ابو كريشة، إسراء عبد الفتاح، سالى توما، مروة فاروق، جيلان المسيرى، د. هدى بدران، د. فاطمة خفاجي ، د. آمال عبد الهادي ، ا. ناولة درويش، د. ماجدة عدلى، د. هدى الصده، د. هالة كمال، ا. عزة كامل ، ا. عزة سليمان، عفاف مرعى، د. هالة شكرالله، ا. امل محمود، ا. فريدة النقاش، ا. مرفت ابو تيج ، ا. جواهر الطاهر، ا. زينب بشاير، د. مجدى عبد الحميد، تريز سمير، سميرة الجزار، إيمان درويش ، مروة الصاوي، حافظ ابراهيم، رائد سلامة، نيفين جرجس، فادية القيعي، مواهب الملوحي ، زينب عبد الرحمن، أميرة حسن، ناهد عيسى، مآثر قنديل، صفاء الصاوي، مها مكاوي ، سلمى ناجي، د.سلوى العنتري ، ماجده جادو، أشرف البحراوي، نادية شعبان، عزة زينهم، إنعام مراد، مروه محيي الدين، د. مروة الصعيدي، جانت عبد العليم، فتحى فريد، نسرين شرارة، شيرين فاروق، مها الجزار، اسلام هاشم، مروة فاروق ، مى شلقاني